غير مصنف

الحب مدفن العيوب .

هل يمكن للحب أن يدفن عيوب الآخرين و يعمينا عنها ؟  سؤال تردد ومازال لسنوات في ذهني الذي تشبع بالمقولة التي جعلتها عنواناً للتدوينة ، سمعتها بأصوات متعددة و بطرق نطق متنوعة بصوت جداتي رحمهما الله و صوت امي و بعض خالاتي و بصوتي الداخلي و الخارجي .  ومع تراكم المواقف التي تثبت صحتها في… تابع قراءةالحب مدفن العيوب .

غير مصنف

ما الذي يهز ثقتك في نفسك ؟

ما الذي يهز ثقتك في نفسك ؟  سؤال تردد علي اعوام و في كل مره يختلف الجواب  حتى هذه الفترة وتحديداً هذا الاسبوع    رفعت يدي مع عيناي عن جهازي الذي اسندته جانباً  ما الذي يهزها ؟  تسارعت الوجوه  لا الأفعال"  ملامح " الذين يجعلون من ثقتي  ضحية احاول ان انتصر  لها في كل مرة أقابلهم… تابع قراءةما الذي يهز ثقتك في نفسك ؟

غير مصنف

الحمدلله على ما كان ..

اهلاً ..  اعتقد اني اكتب من باب كسر الحواجز ومحاولة عودة للتدوين .    وسأبدأ بالدوافع  التي جعلتني افتح الصفحة واكتب :  ١: صديق مليح حفزني أن أعود لأجرب . 😴💕 ٢: محادثة مع صاحب عميق تحولت من كيف الحال إلى الحمدلله على ما كان ، الحمدلله على ما لم اعتذر عنه و حملت نفسي… تابع قراءةالحمدلله على ما كان ..

حلطمة

إختلاط الحدود ..

" لا استند على جدار فيك إلا وجدته آيل للسقوط . " في مرحلة ما تختلط الحدود نسأل سؤال لا حق لنا في طرحه ، نجدنا في موضع لم يكن لنا يد في اختياره و الغريب اننا لا نمانع ، وفي أغلب الأحوال نستمتع بالإندماج ..  عندما تتحول مشكلتك لمشكلتي غضبك يمسني بشكل شخصي هناك… تابع قراءةإختلاط الحدود ..

غير مصنف

الحلم المُتعسر ..

  الحلم المُتعسر .. في قائمة احلامنا يوجد ذلك الحلم الأصعب من البقية .. الذي تنتهي السنة بعد السنة وهو معلق لم يُنجز بعد فيؤجل لعام مقبل فالعام يصبح خمسة والخمسة تتبعها خمسه ليتحول من مجرد حلم إلى كابوس يطاردنا لا لسوء فيه بل لسوء فينا سوء يحول بيننا وبين تحقيقه تقصير ، تسويف ،… تابع قراءةالحلم المُتعسر ..

غير مصنف

رحلة استثنائية ..

  تبحث عن مغامرة مختلفة ؟ توجه للحج . ترغب في رحلة تطوعية  ؟ حج . تتمنى الذهاب لرحلة روحانية ؟ حج . تطمح لرحلة إنسانية تربوية ؟ حج . تخطط لرحلة لقياس صبرك وقوة تحملك  ؟ حج .. حج .. حج .   في الحج في تلك الرحلة التي كرهت أن تنتهي تربية على… تابع قراءةرحلة استثنائية ..

غير مصنف

كُن في مللي شيء مذهل ..

  عن الذهول الذي نبحث عنه يومياً .. عن  الدهشة التي تتناقص مع كل سنة جديدة نحتفل برقم إضافي لأعمارنا .. عن الشعور الخفيف المُنكه بـ مزيج من سرور خفي وشيء آخر غير قابل للوصف .. عن الملامح المُشرقة والعيون البراقة .. عن ذلك الشيء الذي نركض بحثاً عنه في العاب جديدة ، مطاعم غريبة… تابع قراءةكُن في مللي شيء مذهل ..

غير مصنف

ثلاثون صيف ..

لا علم لي (  لماذا يختم ذكر عمر الشخص بـ ربيعاً ) واظن ان الصيف اوقع خصوصاً انه موسم التنوع و التغيير .. المهم .. اليوم استطيع ان اقول لكم ان عمري ٣٠ صيفاً " الله يجعل خيرها مقبول وذنبها مغفور " و استطيع ان اقول لكم لماذا هذه السنة تحديداً اشغلتني منذ طفولتي حتى… تابع قراءةثلاثون صيف ..

غير مصنف

فن البساطة ..

  لا نولد بسطاء .. نولد لعوائل تشكلنا و تلوننا بصبغتها و مع الوقت نستطيع الإختيار " أي الأشخاص نحن " ونعمل على هذا الأساس .. البساطة ليست في الملبس والمأكل كما نظن ، ليست في محتويات ثلاجة او خزانة .. البساطة أسلوب حياة . قرأت  كثيراً عن البساطة وفي كل مرة أفقد المعنى .. هناك… تابع قراءةفن البساطة ..

غير مصنف

بأي حال عدت يا عيدُ .. ؟

بأي حال عدت يا عيدُ .. ؟ تتكرر حواراتنا السنوية قبل العيد ، تتكرر الطقوس بشكل أو بآخر .. نتشاجر قبل اذان الفجر " نصلي جنباً الى جنب في المسجد   نتفاجئ بليلة العيد كل عام وكأنه أتى  في غير وقته فـ الأسواق مكتظة والشوارع ممتلئة و الأعصاب مشدودة . أين العيد فينا ؟ اليس… تابع قراءةبأي حال عدت يا عيدُ .. ؟